Please enable javascript, or click here to visit my ecommerce web site powered by Shopify.

الزراعة المثلى إنْ للمزارعين أو للأرض على حد سواء

الجوجوبا بذرة فريدة بالنسبة لزرّاعها

يمكن للجوجوبا أن تنمو في أوساط قاحلة، فهي تتسم بقدرة عجيبة على مقاومة الحرارة والجفاف. كما تتميز أوراقها السميكة والشمعية بقدرتها على تحمل نقص الماء حتى إن كانت معرضة لحرارة الشمس، فجذورها تعمل ضمن نظام يقوم باستغلال مياه الأمطار الموسمية والطبقات المائية الباطنية.

فقدرة الجوجوبا على النمو في ظروف قصوى من الحرارة الشديدة والجفاف الحاد يسمح بزراعته وجنيه في المناطق الأكثر حرماناً في العالم ما يساهم في إدرار الأرباح لها ــ وتحقيق ازدهار ــ ما كانت لتحققه بطريقة أخرى.

عن نبتة الجوجوبا

تأتي نبتة الجوجوبا بأحجام مختلفة، فقد تكون على شكل شجيرات طولها متر واحد أو أشجاراً تصل إلى خمسة أمتار طولاً. وتعدّ الأشجار التي يكون طولها ما بين مترين إلى أربعة أمتار الأفضل للأغراض التجارية. يزرع الجوجوبا لجني بذوره ذات اللون البني التي تعطي بعد عصرها سائل الجوجوبا الجليل الفائدة .

والجوجوبا نبات معمّر يعيش لأكثر من أربعين 40 سنة، يزهر صيفاً وخريفاً، وتتفتح أزهاره في الربيع الموالي بعد التعرّض للبرودة أو الجفاف. تكون ثماره في البداية خضراء اللون ثم تميل إلى اللون البني الغامق بعد نضجها، أما حجمها فيعادل حجم حبة بندق. تجفّ قشرتها وتنكمش، بعد ذلك، ثمّ تتفتّح كاشفة بداخلها عن البذرة البنّية الثمينة.

القدرة على العيش في مناخ الصحراء

تقوى أشجار الجوجوبا على العيش في الصحراء والنماء فيها، وذلك راجع أساساً لأوراقها المغطاة بطبقات شمعية سميكة تضمن لها الحماية وتقيها من فقدان المياه، وهجوم الحشرات، والفطريات والتلوّث. بيد أن أهم خاصية تميزها هي قدرتها على النمو الكامن في ظروف الحرارة القصوى وذلك حفاظاً على مائها وطاقتها.

ويقع 80%من جذور الجوجوبا على عمق متر واحد من التربة، وهذا يعني أنّه باستطاعة الشجرة امتصاص أقصى كمية من الماء بعد سقوط المطر. أما 20% المتبقية فتغور في الأرض ـــ بما فيها الجذور الوتدية ــ لتصل إلى عمق يزيد عن 10 أمتار حينما يكتمل نمو الشجرة. هذه الخاصية تسمح لها باستغلال الرطوبة من أعمق طبقات الأرض الباطنية.

قصة الجوجوبا

learn

نبتة الجوجوبا

مزايا الجوجوبا على البشرة والشعر

مزارعنا

استخدامات مستقبلية محتملة

كيمياء